«بلدية القطيف» تضبط مصنعاً غير نظامي للمواد الغذائية

جريدة الحياة

ضبطت بلدية محافظة القطيف خلال الحملات الرقابية أخيراً، مصنعاً للعصائر غير مطابق للاشتراطات الصحية .

وأوضح رئيس بلدية القطيف المهندس زياد مغربل أن الحملة التي تأتي ضمن خطة البلدية للرقابة اليومية لشهر رمضان وعمليات تكثيف الرقابة على المنشآت الغذائية نتج عنها إتلاف 20 طن من الفواكه و2000 لتر من العصائر المجهزة للتسويق.

وأفاد أن الفريق اكتشف وجود معمل للحوم يتم توزيعها لأكثر من مطعم،  كما أنها توزع في البسطات الجائلة المخالفة، مبيناً أن البلدية كثفت أعمالها الرقابية والصحية على جميع المنشآت والتأكد من التزام أصحابها بالتقيد بجميع الاشتراطات الصحية من وجود شهادات صحية للعمل والتأكد من خلوهم من الأمراض السارية والمعدية والالتزام بالنظافة العامة.

وأبان مغربل أن مخالفات المعمل للاشتراطات الصحية، تكمن في عدم وجود ترخيص، وعدم وجود شهادات صحية للعاملين فيه، مؤكداً على ضرورة تعاون المواطنين مع موظفي البلدية وفرق الضبط، والإبلاغ عن أي مخالفات أو حالات مشابه حفاظاً على سلامة المواطنين التي غالباً ما تكون هذه المواد فاسدة لعدم خضوعها للرقابة والاشتراطات الصحية، مؤكداً استمرار تلك الحملات، وأنه لا مجال للتهاون وبخاصة في المواد الغذائية.