الرياض تشهد تجمعاً طبياً حول الإصابات الرياضية

جريدة الجزيرة

ستضيف الرياض تجمعاً علمياً للمختصين في مجال الطب الرياضي الأحد المقبل، لمناقشة آخر المستجدات في تشخيص وعلاج وتأهيل الإصابات الرياضية المبنية على الأدلة والبراهين البحثية من المصادر الموثوقة طبياً، من خلال دورتين على هامش اجتماع مجلس إدارة الاتحاد الآسيوي للطب الرياضي، وتستمر يومين بتنظيم من الاتحاد السعودي للطب الرياضي، بعنوان «الدورة المتقدمة لأطباء الفرق الرياضية ودورة تأهيل الإصابات الرياضية»، برعاية الأمير عبدالله بن مساعد الرئيس العام لرعاية الشباب.

وستناقش الدورتان دور الطبيب وأخصائي العلاج الطبيعي، العاملين مع الفرق والمنتخبات الرياضية، والفحوصات الطبية ما قبل الموسم الرياضي، والفحوصات الطبية أثناء وقوع الإصابة في الملعب، والاستعداد المناسب، ومواجهة التحديات والصعوبات لتقديم خدمات طبية على مستوى عال أثناء السفر مع الفرق والمنتخبات الرياضية.

وستتطرق الدورتان إلى المفهوم الحالي للتعامل مع الحالات والإصابات الحرجة في الملعب؛ مثل: توقف القلب، وإصابات الرأس والعنق، والكسور وطرق الوقاية منها، ومن ثم تقديم ورشة عمل عن كيفية إجراء الإنعاش القلبي الرئوي، وبرنامج الفيفا 11+ للوقاية من الإصابات الرياضية في كرة القدم، والاستخدام الأمثل والسيئ للأدوية في مجال الطب الرياضي، والمنشطات، بالإضافة إلى المشاركات الرياضية في الأجواء الصعبة (الحارة والباردة).

كما ستتم مناقشة العوامل المسببة لإصابات الجهاز العضلي الهيكلي، وطرق تقييم وعلاج الإصابات في الملعب، والوقاية من الإصابات الرياضية، وتأثير الإجهاد على أداء الرياضيين، والمستجدات والتحديات في الطرق العلاجية الحديثة والتقليدية، ومن ثم ورشة عمل عن اللاصق الطبي، يتبع ذلك فترة أخرى ستشمل طرق الوقاية والعلاج، وأسباب إصابات وتر الكاحل، وتأهيل إصابات الرباط الصليبي، وإصابات الفئات السنية والسيدات، والحقائق والمغالطات في استخدام الأدوية، وتغذية الرياضيين والمكملات الغذائية، ومن ثم طرق الكشف عن الجنس والعمر الحقيقي للاعب، وحلقات نقاش مفتوحة.