المبيوق والربح: أجل،، إنها بلدة طيبة بعين رب غفور

نادي السلام

ربما لا نبالغ إن وصفنا شعورنا بالحيرة قبالة التعليق على ما يجري في مسقط رؤسنا بلدتنا الحبيبة العوامية. فلسنوات كنا نراقب الوضع محبوسي الأنفاس لا نملك إلا الدعاء بتحسن الأمور.

سعدنا كثيرا ببيان ”بلدة طيبة و رب غفور“ والذي وقعته مجموعة من أبناء العوامية الحبيبة، والذي عكس الوعي بمحورية المرحلة وأهميتها الفاصلة. جاء هذا البيان ليعبّر عن نبض الشارع وشعور غالبية أهلنا في العوامية تجاه ما يعايشونه منذ سنوات، يتلخص هذا الشعور في ”كفى“ هذه الكلمة المفتاح لنص البيان، والتي وإن لم ترد نصّا، فإنها تتردد في  جميع نقاط البيان معلنة حالة رفض الواقع الحالي من جهة، والرغبة الصادقة في إعادة الأمل للبلدة العريقة من جهة أخرى. فالعوامية بلاد الروح العربية الأصيلة بما تحويه من نبل وشهامة وكرم. عوام التي طالما مدّت اليد للقريب والبعيد، يعزّ عليها أن تتحول لمنطقة منكوبة تنتظر يد العون حتى ولو كان من إخوة كرام. لذلك نشيد بهذه الوقفة الشجاعة الصادقة التي تريد إعادة العوامية لوضعها الطبيعي.

النقطة الأخرى التي احتواها البيان بحكمة: ترك الحديث في الماضي وتبادل اللوم بين الأطراف المختلفة، فنحن هنا لسنا بوارد محاسبة بعضنا البعض بقدر ما نطمح في حل مشكلة قائمة على الأرض، وعليه جاءت نقاط درء الفتنة وترك التناحر والشائعات. إنها نقطة عقلانية تحسب لأحبتنا الذين صاغوا البيان.

أخيرا، فإن هذه البلدة الطيبة ”العوامية“ التي هي بعين ربها الغفور الذي يغفر الذنوب، تتطلع لأن يتراحم أهلها فيما بينهم وأن يتعاون الجميع من أجل هدفهم المنشود وهو خير هذه البلدة دون الالتفات لما مضى، فنحن اليوم نواجه تحدّ كبير وهو إعادة البسمة لعوامنا الحبيبة.

إننا وإن كنا نقطن الجزء الآخر من الكرة الأرضية، فإننا معكم بقلوبنا وبكل ما نملك نمدّ يد الإخاء لجميع أهلنا الطيبين الذين لا نشك في نيتهم ومحبتهم لهذه الأرض الطيبة.

إخوتكم

أ.د رضي حسن المبيوق- بروفيسور علم النفس التربوي بجامعة شمال أيوا

د. عبدالله فيصل آل ربح- أستاذ علم الاجتماع الديني بجامعة جراند فالي

التعقيبات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
التعليقات 2
1
محمد المهدي
[ العوامية شكر الله ]: 21 / 8 / 2017م - 10:58 ص
نعم جزاكم الله الف خير

ونطلب من جميع أهالي البلد من جميع الفئات الانضمام والتعليق لما يخدم البلد في هذا الوقت والمستقبل

وشكري وتقديري للجميع
2
عبدالله الشيخ
[ العواميه ]: 21 / 8 / 2017م - 11:58 ص
نحن نوئد البيان بلكامل و نرجو من لجنة التواصلَ اتواصل مع الجهات الامنيه لتخفيف الضغوط الامنيه على أفراد المجتمع بي إيقاف الكبار و صغار بدون مبرر أمني مما يخلق اضطراب في المجتمع و شكراً نتمنا ء عوده قريبه إلى عوام الخير و نعيدها احسن مما كان