للموسم السابع على التوالي.. والرابعة والثلاثين في تاريخه

يوفنتوس يتعادل مع روما سلبيا ويحتفظ بلقب الدوري الإيطالي

صحيفة الرياض

واصل يوفنتوس إحكام هيمنته على كرة القدم الإيطالية، بعدما توج بلقب الدوري الإيطالي للموسم السابع على التوالي والرابعة والثلاثين في تاريخه بعدما انتزع تعادلا سلبيا بطعم الفوز من مضيفه روما اليوم الأحد في المرحلة السابعة والثلاثين (قبل الأخيرة) للبطولة.

ودخل يوفنتوس إلى الملعب الأولمبي الذي لم يذق طعم الفوز عليه ضد روما (كون الأخير يتشاركه مع لاتسيو) منذ 11 مايو 2014 ( 1- صفر)، وهو يتقدم بفارق 6 نقاط عن ملاحقه نابولي قبل مرحلتين على ختام الموسم، وكان بالتالي بحاجة الى التعادل ليضمن تتويجه بغض النظر عن نتيجة الأخير مع مضيفه سمبدوريا.

وارتفع رصيد يوفنتوس، الذي دخل اللقاء منتشيا بتتويجه بلقب كأس إيطاليا يوم الأربعاء الماضي على حساب ميلان، إلى 92 نقطة في الصدارة بفارق أربع نقاط أمام أقرب ملاحقيه نابولي، الذي تغلب 2 / صفر على مضيفه سامبدوريا، ليحصل على الثنائية المحلية للموسم الرابع على التوالي.

في المقابل، ارتفع رصيد روما، الذي خاض المباراة بأعصاب هادئة بعدما ضمن التأهل لبطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم القادم، إلى 74 نقطة في المركز الثالث.