على خلفية طلب رشوة من رئيس «الاتحاد»

حرمان «المرداسي» من المشاركة الرياضية مدى الحياة والرفع لـ«الفيفا»

صحيفة اليوم

قررت لجنة الانضباط والأخلاق، حرمان الحكم فهد المرداسي، من المشاركة في أي نشاط رياضي يتعلق بكرة القدم مدى الحياة والرفع لـ "الفيفا" بالقرار.

وقالت اللجنة، فى بيان، أمس: "إثر تعيين الحكم فهد المرداسي لإدارة نهائى كأس خادم الحرمين الشريفين للموسم الرياضى 2017/2018 بين فريقى الاتحاد والفيصلي، بادر رئيس نادى الاتحاد حمد الصنيع بمخاطبة اتحاد القدم مؤكدًا وجود دلائل لديه بقيام الحكم فهد المرداسي بمحادثته من خلال رسائل نصية عبر تطبيق "واتساب" طالبا الحصول على مبلغ مادي غير مشروع مقابل مساعدة فريقه للفوز فى المباراة".

وتابعت اللجنة: "بعد أن رفع رئيس نادي الاتحاد ما فى حوزته من محادثات نصية للاتحاد قام الاتحاد بالرفع لرئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة، والذى أبلغ بدوره الجهات المختصة بتفاصيل الواقعة، يتم على أساسه التحفظ على الحكم المرداسي وإحالته إلى المباحث الإدارية للتحقيق معه واستكمال الاجراءات الخاصة بذلك وفق الأنظمة المتبعة، وعلى إثر التحقيقات تسلم الاتحاد السعودي تقرير الجهات المختصة من رئيس مجلس إدارة هيئة الرياضة إذ تضمن التقرير ثبوت التهمة على الحكم فهد المرداسي بموجب اعترافه الشخصى بطلب الرشوة".

وأكدت اللجنة ثبوت مخالفة الحكم المرداسي للمادة 77 من لائحة الانضباط والأخلاق، وعليه قررت حرمانه من المشاركة فى أى نشاط يتعلق بكرة القدم مدي الحياة.

وأوصت اللجنة، الأمانة العامة لاتحاد القدم، بأن تخاطب الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" لطب شطب الحكم من قائمة الحكام المشاركين فى نهائيات كأس العالم روسيا 2018، وتعميم أثر عقوبة الحرمان من النشاط مدى الحياة الموقعة عليه على المستوى الدولي.