الوان واني عقد من العطاء.. بقلم الأستاذ سعود آل سعيد

نادي السلام
الأستاذ سعود آل سعيد

 

 الوان واني عقد من العطاء..

بقلم الأستاذ / سعود آل سعيد

 عندما عزمت مجموعة من الفتية منذ أكثر من عشر سنوات، على إقامة بطولة رياضية تجمع ألمع نجوم كرة القدم في البلد، لم يخال لهم بأن هذه الفكرة ستتحول إلى دورة كروية تقام سنوياً في أيام هذا  الشهر الكريم..

نعم من لم يكٍ في الحسبان أصبح واقع  نلمسه حتى يومنا هذا...

هي ثمرة جهود مباركة من هؤلاء الفتية..

لما هي مباركة؟..

إن الأصل في هذه الدورة هي العمل الخيري، حيث تتصدى لأعمال خيرية من الداعمين لها، كداعم لأنشطة الجمعية الخيرية،، ناهيك عن إحتواءها للشباب في أيام شهر رمضان المبارك،

فعلى سبيل المثال أن عدد المشاركين في دورة هذا العام١٤٤٠ھ حوالي (١٨٠) لاعب ، إضافة إلى (٣٥) من خيرة الشباب ككوادر متطوعة ملتحقة باللجنة المنظمة للدورة.

هذه الكوادر المتطوعة لهذا المحفل الرياضي الجميل،تستعد وتعد من وقت مبكر لتنظيم هذا الحدث السنوي والذي يقام على ملعب"الكلاسيكو" التابع لنادي السلام.

وجهودهم المتفانية لإنجاح اللقاءات وإنجاز المهام على الوجه الأمثل، وذلك من خلال تواجدهم قبل حضور الفرق المتبارية رغم الصيام وحرارة الطقس وتجيهز ما يمكن تجهيزه قبل كل لقاء.

إن مدة عقد من الزمان واللجنة ما زالت مستمرة في إقامة هذه الدورة بل والتطور الملموس من عام إلى أخر، إنما يؤكد على الإخلاص في العمل، والهدف هو عمل نشاط رياضي حيوي خيري لهذه البلد وفي هذا الشهر الفضيل.

تحية يملؤها التقدير والإمتنان لكل من له يد في إستمرار وتطور هذا المحفل الرياضي الجميل..