إختير ضمن 100 شخصية عربية متَميزة ومؤثرة لعاَم 2019 م

من القاهرة..الأديب سعود الفرج يُكرم بدرع التميز والدكتوراه الفخرية

نادي السلام

 

يواصل الأديب والشاعر إبن العوامية سعود عبد الكريم الفرج تميزه على المستوى العربي والدولي ، وهذه المرة من مصر حيث إختير ضمن  100 شخصية عربية متَميزة ومؤثرة لعاَم 2019 م

جاء ذلك في الحفل التكريمي الذي أقيم مساء يوم الأربعاء 1 يناير 2020م في قاعة المؤتمرات الكبرى بالعاصمة المصرية القاهرة ، برعاية إتحاد السفراء العرب وبتنظيم الإتحاد الأوروبي بالتعاون مع الأكاديميه المصرية الحديثة للبحوث والدراسات الإنسانية، .

 الحفل الذي إستمر لستة ساعات متواصلة شهد حضور نخب من الكفاءات، والمسؤولين ورجال الإعلام من الدول العربية والإتحاد الأوروبي .

ومُنح الأديب سعود الفرج خلال هذا التكريم شهادة الدكتوراة الفخرية وشهادة شرفية عليا معتمدة من الإتحاد العربي الإفريقي الأوروبي.  

كما منح الفرج أيضاً درع التميز لعام 2019 من إتحاد سفراء العرب وأكاديمية شيفلد الدولية (EuiAA  PRESS) التابعه لجامعة الدول العربيه ، مشيدين بدوره الريادي في تزويد المكتبات العالمية بمؤلفاته، خاصة الدول التي زارها وإعتبار ذلك نشراً للثقافة بين الأمم والشعوب .

كما تتميز قصائد وأشعار الفرج بالتسامح والحب بين الناس، كما أن المرأة التي إحتلت مساحة كبيرة عبر نصوصه الشعرية جعلته من المساهمين الحقيقين بالوقوف إلى جانبها وإعتبارها العنصر المؤثر في هذه الحياة ،

وخلال الحفل ألقى الفرج قصيدة تحدث فيها عن دور مصر العظيم عبر التاريخ من خلال إرثها الحضاري والثقافي ،،

بعنوان (مصر التاريخ والثقافة) جاء نصها كالتالي :      

يا مصر هذا الهوى في القلب ما نضبا

ولم يزل حبك الأسمى.. صدى وصبا

مازلت في ألق التاريح شامخة

تروي إلينا رباك لحنك العذبا

وقفت أسأل نفسي عن حضارتك

فخلتك المجد هذا الحسن قد سكبا

هذي ثقافتك الكبرى لنا نهلا

تمد أفآقنا نحو العلا حقبا

وهذا رمسيس في أجلى مباهجه.

كأن يوسف فيه العدل مرتقبا

مهما أحاول من إخفاء عاطفة

يشدني النيل ما هز السنا طربا

وجلت بالطرف أرنو "أزهراً" طرفاً

عن عهد من قد أقاموا للعلا أدبا

فجاء منه على إلأسماع لحن غنى

فهاك تاريخ  من هم للشعوب نبا

 كانت بطولاتهم للنصر خالدة

  وعين جالوت درس أشعل  الشهبا

وتلك مصر بأجناد مسددة

وكان "برليف" خطا اكبر العربا هنا بمصر التي مامثلها وجدت

أرض بهذي الدنا إشعاعها انتصبا

تبقين يا دوحة للخلد عامرة

في كل جيل يعيد المجد ما وهبا

ولم تزالي أيا أرض الكنان مدى

تراقصي الدهر نبضا للرؤى طلبا

مهما ابتعدنا فأنت اليوم  جامعة

 تبقين للعرب دربا والإخا نسبا...

صـــور متنـــوعة مــن حفـــل التكـــريــم 

الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440الاديب سعود الفرج-تكريم اتحاد السفراء العرب 6-5-1440