«بوندسليجا» ينضم إلى الدوريات المعلقة

جريدة الرياضية

قررت رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، الجمعة، تأجيل مباريات الجولة الحالية من دوري الدرجتين الأولى والثانية، ومن المقرر أن يستمر تعليق مباريات الدوريين حتى الثاني من أبريل المقبل بسبب فيروس كورونا.

وكانت الرابطة في البداية وافقت على إقامة مباريات الجولة الحالية خلفالأبواب المغلقة، ولكن التطورات التي حدثت أدت إلى إلغاء كافة المباريات.
وانضمت ألمانيا حالياً لدول إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا وفرنسا، في تعليق نشاطات كرة القدم.

وتم تحديد يوم الإثنين موعداً لعقد اجتماع عام لأعضاء الرابطة، للتأكيد على تعليق المباريات حتى الثاني من أبريل المقبل.

وفي وقت سابق من اليوم، رفض مجلس مدينة بريمن منح الإذن لإقامة مباراة فريق فيردر بريمن أمام ليفركوزن يوم الإثنين المقبل.

وأشار أندرياس بوفينشولت عمدة المدينة إلى أن هناك مخاوف بقيام الجماهير بالتجمع خارج الملعب لتكرار نفس أحداث مباراة بوروسيا مونشنجلادباخ مع كولون التي أقيمت الأربعاء الماضي، والمباراة التي فاز بها باريس سان جيرمان على بوروسيا دورتموند في دوري أبطال أوروبا.

وذكرت الرابطة أن مسار اليوم أدى لإجراء تغيير ضروري في الخطة، حيث كان يفترض أن تقام المباريات بدون حضور الجمهور.

وأفاد بيان :"مازال الهدف هو إنهاء الموسم في الصيف من وجهة نظر رياضية، ولكن بشكل خاص لأن نهاية الموسم قبل وقتها المحدد قد يكون له عواقب وخيمة على بعض الأندية".

وأضاف البيان أن مجلس الرابطة أشار بالفعل إلى أنه إذا تم تأجيل مباريات، سيتم تأجيل الجولة بأكملها.

وبسبب التوقف الدولي المحدد في نهاية مارس، ستكون جولتان فقط بحاجة لإعادة جدولة مواعيدهما.

وفي وقت سابق من اليوم، كانت هناك انتقادات لعدم اتخاذ قرارا بإيقاف المباريات.

وقال تياجو لاعب وسط بايرن ميونخ :"هذا جنون. رجاء توقفوا عن العبث وانظروا لأرض الواقع، دعونا نكون صرحاء، هناك أولويات أكثر أهمية من الرياضة".