بقلم الاعلامي والكاتب أ.حسين كاظم ..عوام تاجك على رأسي..عوام يل تفهم إحساسي” والإدارة ترد بقوة: بنو عوام أنتم السند وبكم نرتقي

نادي السلام

شبكة القطيف الرياضية

يشدني كثيراً في نادي السلام بالعوامية من القطيف وعلى مر السنوات وتعاقب الإدارات التكاتف والتعاضد والتآخي بين الإدارة والمنتسبين لصرح السلام، فقد كنت أتابع كغيري عن كثب جهد إدارة النادي بقيادة الربان الماهر الطموح وصاحب الجهد والعطاء المتواصل الأستاذ فاضل بن علي النمر ورفاقه المبدعين أعضاء مجلس الإدارة وعملهم الدؤوب ورسالتهم التي تتجدد كل صباح ومساء،

ليس لليوم فقط وإنما ببرنامج ونوعية مختلفة دون تقليد بل بتخطيط بناء وأسلوب سهل لعشاق النادى وأعضاءه ومرتاديه وليس للرجال فحسب بل حتى النساء بوقفاتهم التي لا تنسى، وبالتالي الإشتراك سوياً في عضوية النادى بمبلغ سهل ومرن كل بإستطاعته دفعه، مراعين ذلك الظروف لكل منتسب، وأن هذا لن يقتصر على هذه الأيام والشهر بل مفتوح طوال الموسم، ليتحقق بالتالي رسالة وأهداف النادي التي خطط لها.

ويقال… لاشيء يطلق العظمة الكامنة بداخلنا مثل الرغبة في مساعدة الآخرين وخدمتهم.

وأراها فرصة مواتية بتسارع الأعضاء لترجمة جهود الإدارة لتحقيق الهدف والرغبة الطموحة والصادقة والتي شاهدناها في لمسة الوفاء والتقدير التي يقوم بها النادي كل عام في كرنفال بهيج، وهي مؤشر صادق وصريح للتكاتف والتآزر بين الإدارة وعشاق النادي.

وإن كان رجال مجلس الإدارة وجهدهم المرير وتطلعاتهم ونظرتهم الثاقبة يطمحون لمزيد من التعاون المثمر والبناء لتحقيق وتنفيذ ماخطط له، وهذا ليس بمستبعد على الأعضاء لرفع شعار ناديهم السلام عاليا، ليعلن الجميع ويرددون الأهازيج الجميلة والتي طالما سمعناها..

(عوام تاجك على رأسي… عوام يل تفهم إحساسي)

ومجلس الإدارة يحاكيهم ويعلن ويرد عليهم بكل قوة..

(بنو عوام أنتم السند وبكم نرتقي)

بقلم الاعلامي والكاتب

أ.حسين كاظم