اتحاد اليد يؤكد جاهزيته لاستكمال المسابقات وفق الإجراءات الاحترازية

نادي السلام

أكد الاتحاد السعودي لكرة اليد جاهزيته لاستكمال مسابقاته للموسم الرياضي الحالي مشدداً في الوقت ذاته على أنه يحرص على سلامة الجميع وعودة النشاط الرياضي بحذر وفق الاجراءات الاحترازية بعد توقفه خلال الفترة الماضية بسبب فيروس كورونا.

وأوضح الاتحاد في بيان له اليوم أن قرار إعادة النشاطات الرياضية جاء بناءً على قرار صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة بإنهاء تعليق النشاط الرياضي وإعادة التدريبات والمباريات والمبني على توصيات وقرارات من الجهات المسؤولة، وذلك بعد ورود خطابات من بعض الأندية التي ترغب في عدم استكمال المباريات المتبقية للموسم الرياضي 1440 / 1441هـ لظروف جائحة كورونا.

وأفاد اتحاد اللعبة أنه خاطب جميع الأندية (الدوري الممتاز- الدرجة الأولى - درجة الشباب - درجة الناشئين) بالاستفسار عن مرئياتهم حيال استكمال المتبقي من مسابقات الموسم الحالي من عدمه، مشيراً إلى أن أغلبية الردود كانت تُؤيد استكمال المسابقات، وبموجبه صدر قرار مجلس الإدارة باستكمال المسابقات المتبقية للموسم الرياضي 1440/1441هـ من تاريخ 20 ذي الحجة 1441هـ،

كما تم مخاطبة الأندية بخطاب إلحاقي بخصوص عودة التدريبات الرياضية وفق بروتوكول من 8 مراحل يضمن فيه عدم الاختلاط والعودة بحذر ومتابعة الأمور من قبل الأندية ومسؤوليها عن اللاعبين , مؤكداً أن استكمال الموسم الحالي يعد بمثابة تجهيز للموسم الجديد.

وقال: "ستكون هناك إجراءات احترازية في التدريبات والمباريات من قبل وزارة الرياضة بالتنسيق مع الجهات المختصة والأندية لضمان سلامة الجميع أثناء المنافسات, علماً بأن البطولات والمسابقات ستقام وفق ما هو مخطط لها مسبقاً".