سيتضمن العقد مجموعة من الخدمات والمراكز التجارية والمقاهي متعددة الأنشطة

ترسية أول عقد إستثماري لتشغيل مشروع وسط العوامية

نادي السلام

اعتمد وزير الشؤون البلدية والقروية والإسكان الأستاذ ماجد بن عبد الله الحقيل ترسية أول عقد إستثماري لتشغيل "مشروع وسط العوامية" في محافظة القطيف.

ذكر ذلك معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، وقال بأن الأمانة تجري حاليا على إنهاء كافة الإجراءات لترسيه عقد المشروع على إحدى الشركات الوطنية، بالتعاون مع هيئة تطوير المنطقة الشرقية، والذي يأتي امتداداً لجهود الأمانة في تنشيط الحركة الاقتصادية بالمنطقة من خلال دعم المستثمرين ورواد الأعمال والارتقاء بجاذبية استثماراتها.

وسيتضمن العقد مجموعة من الخدمات والمراكز التجارية والمقاهي متعددة الأنشطة، بالإضافة إلى مجموعة من المرافق الحرفية والتراثية التي تعكس الإرث الثقافي لأهالي المنطقة الشرقية بما يساهم في تنمية المنطقة ورفع مستوى الرضا لدى السكان والزوار وتعزيز عناصر جودة الحياة، ويتماشى مع رؤية المملكة 2030 في تطوير منظومة الاستثمارات ورفع الإيرادات وجذب الاستثمارات النوعية.

وبهذه المناسبة قدم معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير رئيس اللجنة الاستثمارية خالص شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية، ولسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان على دعمهما وتوجيهاتهما السديدة والتي ساهمت في تحقيق هذه المنجزات النوعية، ولمعالي وزير الشؤون البلدية والقروية الاستاذ ماجد بن عبد الله الحقيل على حرصه ومتابعته الدائمة لتطوير القطاع البلدي.

وأكد الجبير على أن الأمانة مستمرة في اشراك المستثمرين ورواد الأعمال للمشاركة في صناعة الاستثمار بهدف استدامة تنمية المنطقة وتحقيق مفهوم جودة الحياة عبر مشاركة القطاع الخاص.

الجدير ذكره أن الأمانة تعمل على إطلاق أول شركة استثمارية للأمانة بالمنطقة الشرقية لتكون الذراع الاستثماري لها، كما أن الأمانة نجحت أيضا في تحقيق مستهدفات وزارة المالية في الايرادات الاستثمارية للسنة الثالثة على التوالي.

وسط العواميةوسط العواميةوسط العواميةوسط العوامية