حواري القطيف الى أين؟

أحمد نصر الزاهر نادي السلام - أحمد نصر الزاهر

أجيال ذهبت وأجيال قادمة ومواهب مدفونة في دهـاليز الحواري فجميع مناطق وقـرى القطيف يمارسون كره القدم ومهووسون فيها إما في الانديه وهي نسبه قليله أو في الحواري وهذا النسبة الأكبر وللمعلوميه بان بداية أي نجم من نجوم المملكة تبدأ من داخل فرق الحواري والإحياء وليس ببعيد اللاعب محـمد نور يعتبر اللاعب الأشهر في حواري مكة وغيره الكثير الذين يمـارسون الحواري في الرياض وجده والشـرقية وباقي مناطق المملكة .

ففي القـطيف توجد مـواهب ولاعبين مميزين وعلى مستوى عالي والدليل على ذلك الكثير من لاعبين القطيف انظموا إلى أنـديه كبيره ففي العقدين الفائتين تعاطف الجميع مع بداية نزار عباس في الاتحاد وأصبحنا كلنا اتحاديين ومن بعده الكـل شـجع حسين العلي في رحلته مع الاتفـاق ومن بعدها مع الهـلال وإبـداع حسين الصادق مع القادسية والمنتخب والاتحاد ولا ننسى تيسير انتيف واستبساله في الأهلي والاتحاد وأيضا بشار عبدا لله في الشباب والطريدي القدساوي القـادم للاتحاد والظاهرة القادم بسرعة الصاروخ لاعب المنتخب المهاجم حسن الراهب الذي فرض اسمه في تشكيله الأهلي ونجوم نادي الخليج الذي انتقلوا لأنديه مختلفة وكبيره وكلنا لا ينسى مباراة الصعود للخليج مع الجبلين  حينما اكتـظ ملعب نادي الخليج بجماهير القطيف لـكي تزف ممثلها في الدوري الممتاز للمرة الأولى في تاريخه قبل عده سنوات .

ولكن رغم كل هذا البروز من لاعبين القطيف إلا إن للأسف لايوجد كشافيين للحواري لذلك أطـالب واقترح عليكم يا محبي الرياضة في القطيف وبتحديد الحواري بان يتم إنشاء مـكتب تعاقدات رسمي ,يتألف المكتب من  مجموعه كبيره من رؤساء الحواري في جميع  القطيف مثل العـربي بالعواميه وميلان الربيعية والخـط وساوباولو بالقـطيف والنحت والمنار بسنابس ومعظم الفرق القـوية في القطيف يجـتمعوا لكي يكونوا مجلس أدراه  مـوقر ويكون العمل عمل رسمي .ويقوم المكتب بـعرض اللاعبين الموهوبين إلى الانديه الكبيرة( الممتاز والأولى) بتـعاون مع لاعبين القطيف الموجودين ألان في الانديه مثل ما كان سـوف يعمل حسن الراهب مع أخيه عباس  .وتـكون الفائدة للاعب والمكتب معا ,وفي كل صفقه يستفيد  اللاعب منها يكون للمكتب نصيب من القيمة .

وأنا متأكد بل أراهن على إن لدينا الكثير من المواهب في القطيف لكنها تحتاج الوقوف معها ربما البعض يقـول الفكرة صعبه ويصعب تطبيقها ولكن أحب إنا أقول له كم دوره حواري تابعه لكافل اليتيم وفي عده مناطق كان الدخل في السنوات الأولى قليل ولا يلبي الطموح والتعب المبذول من اللجان, ولكن مع الوقت وبتضافر الجميع رأينا من فكره كره قدم ولعب بين فريقين إلى مشاريع كبيره وجوائز ومردود كبير يعم على البلد وعلى لجنه كافل اليتيم .