مشاركة الطلاب في الأعمال التطوعية تحسن معدلاتهم

صحيفة الرياض د. صالح الأنصاري

أثبتت دراسة علمية أجريت مؤخرا أن مشاركة الطلاب في الأعمال التطوعية لها تأثير إيجابي على معدلاتهم التراكمية.

وأجريت الدراسة على مجموعة عشوائية من طلاب وطالبات الطب والعلوم الصحية في عدد من الجامعات بالمملكة، وأكدت أن غالبية المشاركين في الدراسة (76%) أن المشاركة في العمل التطوعي والأنشطة غير الصفية لها تأثير إيجابي أو على الأقل لم تؤثر أصلا على معدلاتهم.

ووصف 24% من المشاركين فقط تأثير العمل التطوعي بالسلبي على معدلاتهم الدراسية.

وأظهرت الدراسة علاقة إحصائية مؤكدة بأن معدلات الطلاب الذين وصفوا تأثير المشاركة في التطوع بأنه إيجابي هي فعلا معدلات مرتفعة. وبذلك أكدت الدراسة أهمية العمل التطوعي والقناعة به على حياة الطالب العلمية والأكاديمية.

وعززت نتائج هذه الدراسة عدة دراسات أقيمت في دول أخرى وصلت إلى نتائج مقاربة.

وبينت الدارسة أن المشاركة في الأعمال التطوعية مع حسن تنظيم الوقت ترفع من اهتمامات الطالب وتضيف لشخصيته حب العمل الجاد النافع له وللآخرين، في الوقت الذي يتصور كثير من الطلاب والطالبات مشاركتهم في الأنشطة الطلابية تشغلهم عن المذاكرة وتحول دون رفع معدلاتهم، إلا أن الدراسة أثبتت نتائج معاكسة لهذا التصور. الجدير بالذكر أن الدارسة قام بها كل من الدكتور صالح الأنصاري والطالب أوس المفلح من خلال اللجنة الطبية بالندوة العالمية للشباب الإسلامي وينوي فريق البحث بإعادة الدراسة على شريحة أكبر من الطلاب والطالبات.