دراجو السلام رغم الإعثار ما زالو في المقدمة بدوري الشباب للممتاز

صورة جماعية للفريق
صورة جماعية للفريق

بحضور رئيس لجنة المنتخبات وعضو الاتحاد السعودي للدراجات الأستاذ مشعل الشلاش أقيم في المدينة المنورة سباق بطولة درع الأمير سلطان بن فهد للدراجات الممتاز لمرحلة الشباب ولمدة يومين بمسافة 80 كم ليوم الخميس و40 كم ليوم الجمعة.

لم يتمكن دراجو فريقنا السلام من المحافظة على ترتيبهم على سلم الدوري بعد أن استطاع دراجو الفتح من استغلال الظروف التي مر بها لاعبوا فريقنا حيث أصيب لاعبه الدولي حسين المشيخص  منذو الكيلومترات الأولى إضافة إلى ثقب في دراجته وكذا بعد عودته إلى وضعه الطبيعي حصل اصطدام بين الدراجين وقع على أثره لاعبا الفريق المشيخص وانسحب من السباق و علي الشيخ احمد مما كان له الأثر البالغ في النتيجة النهائية فقد تأخر فريقنا الشاب بقرابة الأربع دقائق والنصف تقريبا.

وفي اليوم الثاني وقف الحظ ضد فريقنا حيث استبعد المشيخص من بداية السباق ومما زاد الطين بله طرد محمد مكي المبيوق الدراج الدولي بفريقنا اثر مشادات بينه وبين لاعب الفتح حسين الايوب والذي استبعد أيضا مما وازن الكفة قليلا إلا إن الفتح أنهى اليومين متقدم على فريقنا بقرابة 13 دقيقة هذا وقد بان مؤشر بداية لنجم جديد لفريقنا السلام وهو الدراج الناشئ حيدر خالد انصيف الذي استطاع أن يسد النقص الذي حصل للفريق اثناء البطولة.

دراجو الابتسام كان لهم الحضور القوي في انتزاع المركز الثالث والمحافظة علية وتثبت الفريق على سلم الدوري الممتاز للشباب إلا أن حضور نادي مضر لم يكن يرضي طموح جماهير النادي حيث كانوا معتادين على مراكز متقدمة في أوقات سابقة لأبطال مضر.

هذا وقد تبقى جولة واحدة  من الممكن أن تحسم النزاع على صدارة الدوري الممتاز للشباب إلا إذا زادت المنافسة لتحسم نتيجتها في سباق المراحل (مكون من خمس سباقات) والاثنان ستقام منافستهما في الدمام.

 النتيجة النهاية لمجموع اليومين الخميس 80كم والجمعة 40كم:

الأول نادي الفتح 10:57:21

الثاني نادي السلام 11:10:54

الثالث نادي الابتسام 11:32:43

هذا وقد استطاع لاعب فريقنا الدولي محمد علي العوامي من السيطرة على منافسات الفردي بأنتزاعه صدراة السباق والدوري.

اما بالنسبة للترتيب العام لفريقنا في الدوري فالفارق قرابة الابع دقائق قد يستطيع دراجو فريقناا السلام استعادة الصدارة في حالة ثبات واستعادة توازن الفريق بأذن الله تعالى.