وجـهـة نـظـر فـي سـيـاسـة الـمـدربـيـن

 

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ,,,

 

قبل البدء في الموضوع , الموضوع عبارة عن وجهة نظر خاصة بي .

في المدرب لا بد أن تكون هناك شروط و سياسة  معينة يتبعها المدرب ، لكي لا يكون كما يقال ( أطرش في الزفة ) أو ( ما يعرف كوعه من بوعه ) .

ممكن أن ألخص الشروط أو السياسة المتبعة في خمس نقاط كما يلي :

 

أولاً: الأخلاق و الاحترام للاعبين:

الأخلاق و الإحترام عاملان مهمان و حساسان في المدرب لنجاحه في مجال التدريب ، في بعض المدربين هذا الجانب غير موجود لديهم ، ففي مرة من المرات عندما كنت أشاهد تمرين للعبة من ألعاب النادي و إذا بالمدرب يطرد أحد اللاعبين من الملعب و يقول له ( اطلع و لا تجي تتمرن مرة ثانية ) ربما أن تكون حالة نرفزة مر بها المدرب لكن لا تصل إلى الطرد مع العلم أن اللاعب لم يتجاوز عمره 15 سنة يعني كما نقول ( حاط نقره بنقر جاهل ) يعني هذا اللاعب يحمل قاعدة للعبة في المستقبل ، هذا طبعا غير المدربين الذين يتبعون سياسة  السب و الشتم و الألفاظ الدنيئة التي لا تقال في الشارع ونجدها تقال للاعبين.

 

ثانياً: التكتيك و الخبرة:

كذلك الخبرة و التكتيك و قراءة الملعب تساهم في نجاح المدرب بشكل كبير و هو العامل الأساسي ، ففي أحدى مباريات كرة السلة قبل ثلاث سنوات في آخر 3 دقائق من المباراة كان الفريق متأخر بكذا نقطة فغير المدرب لاعب من اللاعبين فأذا اللاعب الذي ركب دخل و قرب النتيجة و تقدموا في آخر دقيقة ثم غير المدرب هذا اللاعب و أدخل لاعب آخر ، هذه تعتمد على قراءة المدرب للمباراة و المفروض طالما إن اللاعب مأدي إلي عليه ما ينزل إلا إذا كان تعبان ، لكن كما قلت إن نجاح المدرب متوقف على قراءة المباريات و الخبرة و التكتيك.

 

ثالثاً: تقبل النقد و الأخذ بآراء اللاعبين:

في مجال التمثيل أو الفن يكون تقييم الفنان من قبل مشاهديه و متابعيه كذلك في مجال التدريب يكون تقييم المدرب من قبل اللاعبين أو خبراء في اللعبة أما غير ذلك فلا ، فيجب على المدرب التطوير من نفسه بإستمرار ليكون على مقدرة في مواجهة التغيرات التي تطرأ عليه وكذلك تقبل النقد من اللاعبين و كما إن المدرب يهدي اللاعب أخطائه أو السلبيات الموجود فيه كذلك يجب إن يتقبل من اللاعبين ، ففي إحدى المرات رأيت أحد اللاعبين يوجه كلام للمدرب ويقول له ( سوي كذا و كذا ) لم أرى إلا إن المدرب عصب وأخذ بلوح و رماه على الأرض بعصبية و يقول له ( فلان مو أنت الي تعلمني ويش أسوي أنا اعرف شغلي ) لكن من وجهة نظري أنا لا أرى فيها أي شيء عندما يقوم اللاعب بتوجيه المدرب.

 

رابعاً: شخصية المدرب:

فشخصية المدرب مهمة في مجال التدريب لكي يسيطر على اللاعبين ، لكن من وجهة نظري إن المدرب صاحب الشخصيته القوية يكون أقرب للاعبين أما صاحب الشخصيته الضعيفة لا يعرف كيف يتقرب اللاعبين.

 

خامساً: التقرب من اللاعبين:

يجب على المدرب ان يكون على مقدرة بمعرفة شخصية اللاعبين و التقرب منهم لكي يجعلهم قريبين منه بشكل كبير. طبعاً ليس كل مدرب كامل و الكمال لله سبحانه وتعالى لكن لا بد من توفر أغلب الشروط لتساهم في نجاحه كمدرب .

 

قد يتبادرفي ذهن القارئ بعد قراءته للموضوع ويقول من هو أنت لكي تتكلم عن التدريب و المدربين و أنت مازلت لاعب ، لكن كتابتي للموضوع كانت عن جملة من مدربين تمرنت تحت أيديهم و كل مدرب يختلف عن الآخر في السياسة التي يتبعها.

 

تحياتي ,,,