الباشا لـ الشرق: العمل التطوعي جزء من رد الدَّين للوطن والمجتمع

جريدة الشرق

يواصل نادي الخليج أهتمامه الشديد بتفعيل دور الأنشطة الثقافية والاجتماعية والتطوعية فضلاً عن الجانب الرياضي، الذي جعله واحداً من أبرز الأندية السعودية المتميزة في الألعاب المختلفة، وحسب تقارير سابقة صدرت من الرئاسة العامة لرعاية الشباب فإن الخليج يعتبر من الأندية التي تعمل وفق أفضل المعايير لهذه الأنشطة. حيث يشارك في إنجاح فعاليات هذه الأنشطة مايقارب 350 متطوعا سنوياً.

مهرجان الوفاء

ويبرز مهرجان سنابل الخير الذي تأسس قبل تسع سنوات بتنظيم مشترك بين النادي وجمعية سيهات الخيرية، كأحد أبرز الأعمال الثقافية والاجتماعية لما يضمه لأكثر من 50 دورة وفعالية ثقافية وفنية ورياضية واجتماعية وترفيهية تقام في منشآت النادي، وتستهدف جميع الفئات العمرية من الذكور والإناث، إضافة إلى مساهمته في تنظيم مهرجان الوفاء الخيري، والمهرجان الرمضاني.

مركز إبداع

وفي الجانب الثقافي يضم نادي الخليج مركز الإبداع الذي يستضيف بعض الكتَّاب والمثقفين لمناقشة القضايا المختلفة، إضافة إلى تنظيم المسابقات والندوات الثقافية المتنوعة، والمعارض المختلفة مثل معرض الكتاب والفنون التشكيلية.
أما الجانب الاجتماعي، فهو يهتم بتنظيم سباق المشي، ومهرجان تكريم الطالب المتفوق، وحملات تنظيف المساجد التي تتم من فترة إلى أخرى، وتهدف إلى ربط النادي بالمجتمع وربط المجتمع بالنادي.

مال وتطوير

ويؤكد رئيس النادي فوزي الباشا أن العمل التطوعي هو جزء من رد الدين لعطاء الوطن والمجتمع، وأن العمل في الأندية هو أحد هذه الأعمال التطوعية التي تقدم بتفاني وإخلاص دون انتظار أي مقابل، وقال «إن الإقبال على الأعمال التطوعية والعمل في نادي الخليج يحظى بإقبال كبير من أهالي سيهات، حيث توجد كوادر بشرية ينقصها المال، لتطوير أفكارها وأعمالها وتحقيق الإنجازات المختلفة في كافة الجوانب»، مشيراً إلى أن العمل في النادي لا يقتصر على الجوانب الرياضية فقط، بل يمتد إلى الجانب الثقافي والاجتماعي مثل مهرجان سنابل الخير الذي يعتبر أحد البرامج التطوعية التي تفتخر بها سيهات من خلال النجاحات الكبيرة التي تقدمها، إضافة إلى المسابقات الثقافية والعروض المسرحية التي يشارك فيها عدد كبير من المتطوعين، الذين يساهمون في إنجاحها.
ووعد الباشا بأن إدارة ناديه الجديدة ستعمل على تقييم الأعمال والبرامج الحالية، إضافة برامج أخرى متى ما رأت الحاجة إلى ذلك بعد دراستها بشكل جيد».